ازي الصحة ؟

كورونا جديد (السابع من نوعه)

كل ما تحتاج معرفته عن فيروس كورونا

الفيروس الذي سبب 81  حاله وفاة , 461 في حالة حرجة, 2827 حالة إصابه مؤكدة , 5794 حالة إصابة مشكوك بها

فيروسات كورونا (الفيروسات التاجية) مجموعة كبيرة من الفيروسات التي تسبب الأمراض التي تتراوح من نزلات البرد الشائعة، إلى الأمراض الأكثر حدة كمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية (ميرس)، ومتلازمة الجهاز التنفسي الحادة الوخيمة (سارس).

أن فيروسات كورونا تُسبب نسبةً كبيرةً من حالات الزُكام الحاصلة في البالغين والأطفال. تُسبب فيروسات كورونا الزكام مع أعراضٍ رئيسية، مثل الحُمى خاصةً في البشر في فصل الشتاء وأوائل الربيع. قد تُسبب فيروسات كورونا ذات الرئة التهاب القصبات

وتشمل الأعراض الشائعة للعدوى : التهاب الجهاز التنفسي والحمى والسعال وضيق التنفس وصعوبة التنفس. وفي الحالات الأكثر شدة، يمكن أن تسبب العدوى الالتهاب الرئوي والفشل الكلوي والموت

 هناك سبع سلالاتٍ من فيروسات كورونا البشرية:

1- فيروس كورونا البشري 229E‏ (HCoV-229E)

2- فيروس كورونا البشري OC43‏ (HCoV-OC43)

3- فيروس كورونا المُرتبط بمتلازمة سارس‏ (SARS-CoV)

4- فيروس كورونا البشري NL63‏ (HCoV-NL63)

5- فيروس كورونا البشري HKU1

6- فيروس كورونا المرتبط بمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية (MERS-CoV)، وعرف سابقًا باسم فيروس كورونا الجديد 2012 (HCoV-EMC).

7- فيروس كورونا الجديد الذي انتشر في الصين مؤخراً (2019-nCoV)،ويُعرف باسم ذات رئة ووهان أو فيروس كورونا ووهان

ومن أهم أسباب ظهور فيروس كورونا جديد من فترة إلى أخرى  هو حدوث طفرات في هذا النوع من الفيروسات عالية جداً، بسبب افتقار إنزيم التكاثر الموجود في فيروس كورونا إلى خاصية تصحيح الأخطاء عند حدوث أي خطأ في تسلسل القواعد النيتروجينية عند التكاثر. حدوث ظاهرة وراثية يطلق عليها اسم معاودة الارتباط، تؤدي إلى حدوث دمج أو ارتباط بين جزء من جين معين مع جزء من جين آخر، وبالتالي ظهور سلالة فيروسية جديدة وبخصائص جديدة. عوامل محفزة مثل، السفر والتنقل بين البلدان، وتغير الظروف المناخية، وقطع الغابات، وزيادة هطول الأمطار، وزيادة كمية النفايات التي تؤدي إلى زيادة أعداد القوارض التي تتغذى عليها، وتساهم في نقل الفيروسات إلى الإنسان.

تنتشر فيروسات كورونا HCoV-229E و-NL63 و-OC43 و-HKU1 باستمرارٍ بين البشر، وتسبب عداوًى في الجهاز التنفسي لدى البالغين والأطفال في جميع أنحاء العالم

في عام 2003، وفي أعقاب تفشي المتلازمة التنفسية الحادة الوخيمة (سارس) والتي بدأت في العام السابق في آسيا، والحالات الثانوية في أماكن أخرى من العالم، أصدرت منظمة الصحة العالمية (WHO) بيانًا صحفيًا يفيد بأن فيروس كورونا جديد قد حُدد في عددٍ من المختبرات هو العامل المُسبب للسارس. سُميَّ الفيروس رسميًا باسم فيروس كورونا سارس (اختصارًا SARS-CoV). أُصيب فيه أكثر من 8000 شخص، وتوفي حوالي 10% من المصابين به.

فيروس كورونا الجديد (2019-nCoV)

يُعزى تفشي هذا الفيروس في الصين 2019-20 في ووهان  و الذي سُميَّ 2019-nCoV حسب منظمة الصحة العالمية.وظهر الفيروس في ديسمبر/كانون الأول الماضي في سوق بمدينة ووهان، وتشير الأبحاث الأولية إلى أن الفيروس انتقل إلى الإنسان عن طريق الثعابين.
و حدث انتشار سريع لفيروس كورونا الجديد في الصين، ومددت السلطات عطلة العام الصيني الجديد، لمدة ثلاثة أيام إضافية حتى يوم الأحد، في محاولة لاحتواء تفشي المرض.

ويجب فهم حقيقة أن معظم فيروسات كورونا تنتشر من خلال السعال والعطس، أو من خلال لمس يد الشخص المصاب أو وجهه، أو عن طريق لمس أشياء مثل مقابض الأبواب التي لمسها الأشخاص المصابون.

كما تنتشر فيروسات كورونا عبر الاتصال الوثيق مع شخص آخر، لا سيما السعال والعطس من قبل شخص مصاب على بعد نحو مسافة متر إلى مترين.

وفيروسات كورونا حيوانية المصدر، وهذا يعني أنها تنتقل بين الحيوانات والبشر، وذلك وفقا لمنظمة الصحة العالمية.

وتواجه مدينة ووهان، البؤرة الرئيسية لانتشار الفيروس، والموجودة بمقاطعة هوبي، لحالة من الإقفال التام، كما فرضت عدة مدن حظرا على السفر

و هنا يُطرح تساؤل عن إمكانية انتقال فيروس كورونا عبر التسوق من المواقع الإلكترونية التي تجلب بضاعتها من الصين؟
هل ينتقل الفيروس مع البضائع؟

يمكن أن تنتشر بعض الأمراض بما في ذلك فيروس كورونا الذي يسبب سارس- عبر الأسطح الملوثة بالسعال أو العطس، ولكن حتى الآن لم يظهر فيروس كورونا الصيني الجديد أنه يمكن أن يفعل ذلك.

أي أنه حاليا لم يظهر إذا كان الفيروس الصيني الجديد يمكن أن ينتقل عبر الأسطح الملوثة بالفيروس مثل سطح صندوق بضاعة أو منتج تم شراؤه وشحنه.

هناك أمر آخر يحدد إذا كان فيروس كورونا الجديد ينتقل عبر التسوق من المواقع الإلكترونية التي تجلب بضاعتها من الصين، وهو مدى قدرة الفيروس على البقاء حيا خارج جسم الإنسان، مثلا على سطح صندوق بضاعة، حتى يصل إلى الجهة الأخرى ويسبب العدوى للشخص الذي تسلم البضاعة.

فمثلا فيروسات نزلة البرد تبقى على قيد الحياة على السطح فترة أقل من 24 ساعة، وهي من عائلة فيروسات كورونا نفسها التي ينتمي لها الفيروس الجديد.

فمثلا إذا كان الفيروس الصيني الجديد يستطيع البقاء حيا خارج الجسم 24 ساعة، فهذا يعني أن أي بضاعة يحتاج شحنها أكثر من 24 ساعة من الصين ستكون آمنة، وسيكون الفيروس عليها قد زال خطره.

وحتى اللحظة، تشير المعطيات إلى أن انتشار فيروس كورونا الجديد يتطلب اتصالا وثيقا بالشخص المصاب، لذلك فإن خطر انتقال الفيروس عبر البضائع –وفق المعطيات المتوافرة حتى اللحظة- قد يكون قليلا

مع ذلك، يجب التأكيد على أن العلماء ما زالوا يجمعون معلومات عن الفيروس، وقد تبرز معطيات جديدة، أو تظهر أن هناك طرقا أخرى ينتقل عبرها الفيروس، أو أن الفيروس يستطيع العيش لفترة طويلة خارج الجسم.

من الواضح أن الحكومات في دول العالم تتعامل بجدية مع التهديد الذي يشكله الفيروس الصيني الجديد، ولذلك إذا كنت قد طلبت بضائع من الصين وتريد أن تعرف إذا كانت البضاعة قد تشكل تهديدا لصحتك، فإن الخيار الأمثل هو أن تتواصل مع وزارة الصحة في بلدك، وتتبع توصياتها.

_ تأكدت 41 حالة إصابة خارج الصين، بينها تايلاند والولايات المتحدة وأستراليا. ولم يتوفى أي مصاب حتى الآن خارج الصين.

وانضم أكثر من نصف مليون شخص، يعملون في المجال الطبي، إلى عمليات الوقاية والسيطرة والعلاج في مقاطعة هوبى.

ويجري حاليا بناء مستشفيين جديدين للطوارئ، يسعان ما لا يقل عن ألفي سرير، بينما تسارع المصانع في إنتاج الأقنعة والملابس الواقية.

وكان مسؤولون صينيون قد حذروا أمس من أن الفيروس قادر على الانتشار خلال فترة الحضانة، أي قبل ظهور الأعراض على الشخص المصاب، وهو ما يجعل من الصعب احتواء المرض.

ويعتقد المسؤولون أن فترة حضانة المرض في البشر تتراوح بين يوم واحد و14 يوما.

81 وفاة

2,827حالة إصغبة مؤكدة

5,794حالة إصابة مشكوك بها

461في حالة حرجة

51مصابون تماثلوا للشفاء وغادروا المستشفيات

المصدر: مفوضية الصحة العامة في الصين في 26 كانون الثاني/يناير

علاج فيروس كورونا لا يتوفر أي لقاح للفيروس أو علاج نوعي فعال، وإنما يتم تقديم الرعاية الصحية للأشخاص المصابين بالفيروس لتخفيف حدة الأعراض ومحاولة الحد من تطورها ودخول المريض في مضاعفات تسبب الوفاة، وتتمثل الرعاية الصحية بما يلي: تناول الأدوية التي تخفض درجة الحرارة وتسكن الآلام. عمل حمامات ساخنة لتخفيف السعال والاحتقان. الراحة والبقاء في المنزل. شرب كميات وفيرة من السوائل.

اثني عشرة نصيحه للوقايه:

1- يوصى بغسل اليدين  بالماء والصابون بشكل منتظم .

2- تغطية الفم والأنف عند السعال والعطس .

3- طهي اللحوم والبيض جيدا .

4- وتجنب الاتصال الوثيق مع أي شخص تظهر عليه أعراض أمراض الجهاز التنفسي، مثل السعال والعطس .

5- تجنب لمس العينين، أو الأنف، أو الفم إذا كانت الأيدي غير مغسولة .

6- تجنب الاتصال المباشر مع الحيوانات التي يبدو عليها المرض .

7- استخدام أدوات وأوانٍ خاصة أثناء تقطيع اللحوم، ومراعاة عدم استخدامها في تقطيع وتحضير أصناف الطعام الأخرى، بالإضافة لأهمية غسل وتنظيف الأسطح التي تلامس اللحوم الحيوانية بأصنافها المختلفة .

8- الحفاظ على اللحوم مبردة في مجمد الثلاجة لحين استخدامها .

9- بقاء الشخص المصاب في المنزل حتى لا ينشر العدوى للآخرين .

10- تجنب تناول المنتجات الحيوانية الخام أو غير المطبوخة وذلك لأنّ استهلاكها يزيد فرصة الإصابة بالعدوى .

11- ارتداء الكمامات في الأماكم المزدحمة وبشكل خاص أثناء العمرة والحج .

12- اتباع نمط حياة صحي، مثل تناول الأطعمة الصحية وممارسة التمارين الرياضية بشكل منتظم والنوم لساعات كافية .

المصادر :
https://www.semanticscholar.org/paper/Structure-of-SARS-coronavirus-spike-domain-with-Li-Li/bbedaafec1ea70e9ae405d1f2ac4c143951630bc

https://www.ncbi.nlm.nih.gov/pmc/articles/PMC5700739/
https://web.archive.org/web/20200120043516/https://apps.who.int/iris/bitstream/handle/10665/330374/WHO-2019-nCoV-laboratory-2020.1-eng.pdf

https://web.archive.org/web/20200107032945/

https://www.who.int/csr/don/05-january-2020-pneumonia-of-unkown-cause-china/en/

https://web.archive.org/web/20200127165545/https://www.cdc.gov/coronavirus/2019-ncov/index.html

https://web.archive.org/web/20200121233208/https://www.who.int/china/news/detail/09-01-2020-who-statement-regarding-cluster-of-pneumonia-cases-in-wuhan-china

https://www.viprbrc.org/brc/home.spg?decorator=corona https://web.archive.org/web/20130909175152/http://coronavirus.org/

زر الذهاب إلى الأعلى