التجارة شطارة

كورونا وباء أم مؤامرة

 

تعرف معي على تلك المعلومات ، ثم جاوب أنت على هذا السؤال،
كورونا وباء أم مؤامرة ؟
أغنياء الولايات المتحدة الامريكية قبل كورونا و بعدها،
القيمة بالمليار دولار:

١- جيف بيزوس ١١٣ أصبح ١٥٧

٢- بيل غيتس ٩٨ أصبح ١٠٩.٥

٣-مارك زوكربيرغ ٥٥ أصبح ٨٧

٤_ وارن بافيت ٦٧.٥ أصبح ٧٢

٥- لارى اليسون ٥٨ أصبح ٦٩

هل هى مصادفة أن تخسر أغلب شركات الكرة الأرضية ويكسب هؤلاء أم هي مصائب قوم عند قوم فوائد .

ومن أبرز الشركات الخاسرة :
شركات الطيران فى كل أرجاء العالم والمقدر أن تخسر حتى نهايه عام ٢٠٢٠ حوالي ٧٦ مليار دولار خسائر .
وقد قامت شركه . الخطوط الجويه الفرنسية ” اير فرانس ” بتسريح ٧٥٠٠ موظف وعامل لدى الشركة .
كما أنها ستستغنى عن ١١٠٠ موظف أيضاً في شركات تابعة لها .

أما شركه رولزرويس البريطانية:
فقد استغنت عن ٩٠٠٠ موظف وعامل يعملون فى قطاع الطيران التابع لها .
مع أن الشركه لها شركات أخرى تابعة تعمل فى الملابس والتسوق الإلكترونى تحقق مكاسب كبيرة .
لكن قواعد الرأسمالية الجامدة تحتم أن من لا يحقق ربح عليك الاستغناء عنه فوراً .

وأيضاًتخسر حكومات الدول الناشئة، كمصر والبرازيل ودول أفريقيه عديدة ،
و التى يعتمد اقتصادها على السياحة واستخراج ما فى باطن الأرض من ثروات ستنضب يوماً .

وتضطر تلك الحكومات للاقتراض من البنوك العالمية من أجل المحافظه على إطعام شعوبها .
إن أغنياء العالم الآن هم من يستثمروا ذكاءهم فى خدمة أنفسهم وعملاءهم .

والسؤال الأهم من سؤالنا السابق :

هل حان الوقت لإنشاء شركة تكنولوجيا عربية عملاقه ؟

شركة مخصصة للمعلومات والتواصل الاجتماعى وأيضاً لجميع التطبيقات الحديثه الأخرى .


فسيعرف كل شيىء عنهم ،
متى ناموا ومتى استيقظوا،
وما حدث خلال يومهم بالضبط .
من قابلوا وما قالوا وما قيل لهم .
كل شيء كل شيء ، سيكون متاح بكبسة زر أمام من يملك التكنولوجيا .

اقرأ أيضاً:
براعة الاقتصاد المصري في مواجهة أزمة كورونا

كتب : أحمد عبد الواحد إبراهيم

زر الذهاب إلى الأعلى