من فات قديمهمنوعات

اليهود وتاريخهم مع مصر ج3

في الجزء الثالث من سلسلة اليهود وتاريخهم مع مصر سنتعرف على نشاطات الصهيونية وأهم الفنانين اليهود الذين عاشوا في مصر …

ويمكنك الرجوع وقراءة الجزء الأول والثاني من خلال الروابط التالية:

الأول: https://adam-arts.com/?p=5870

الثاني: https://adam-arts.com/?p=5935

كانت هناك نشاطات صهيونية في مصر تحت مباركة الحكومة المصرية حيث فلم تكن الدولة تمانع في أي نشاطات صهيونية تمارس قبل 1948، كما أن التاريخ يذكر الاستقبال الرسمى الذي تم لتيودور هرتزل مؤسس الأيديولوجية الصهيونية في البلاد عام 1904.

كما أن الخطوة الأولى للحركة الصهيونية في مصر كانت في نهاية القرن 18 تحديداً عام 1897 حينما قام جوزيف ماركو باروخ بتأسيس أول جمعية صهيونية من مجموعة اليهود الأشكيناز القادمين من أوروبا، أطلق عليها جمعية باركوخبا الصهيونية.

ونشطت تلك الجمعية في الدعوة للحركة الصهيونية وامتدت فروعها إلى الإسكندرية وبورسعيد وطنطا والمنصورة دون أي اعتراض من الحكومة المصرية وقتها بل توالت بعدها إنشاء الجمعيات الصهيونية خصوصا بعد زيارة تيودور هرتزل لمصر 1904، والتي تأسست بعدها جمعية ” بن صهيون ” وهى من أخطر الجمعيات الصهيونية التي تم تأسيسها في الإسكندرية 1908 كما أعلنت تبنيها لبرنامج المؤتمر الصهيونى الذي عقد في بازل بسويسرا عام 1897 والذي تقرر فيه تأسيس إسرائيل، وفى عام 1917 وصل عدد الجمعيات الصهيونية إلى 14 جمعية.

وفى النهاية نجحت كل تلك المنظمات بالفعل في إقناع المصريين بأنه لا فرق بين إنتمائهم للوطن والحركة الصهيونية، كما يذكر الجميع ما حدث عند زيارة ” حاييم وايزمان ” مصر على رأس بعثة صهيونية كانت مسافرة إلى فلسطين عام 1918 حيث تم استقباله استقبال حافل ورسمي من قبل أعضاء المنظمة الصهيونية في مصر كما استقبله أيضا شيخ الأزهر محمد أبو الفضل الجيزاوى وقتها وتبرع بـ100 جنيه مصرى للمنظمة الصهيونية أن ذاك.

وأخيرا كانت منظمة جاك موصيري أحد أكبر العائلات اليهودية الذي دعى للفكر الصهيونى ودفع ثمنه لأشخاص من الطائفة الإسرائيلية : “اليهودى هو مواطن مصرى لا خلل في ذلك”، كما وجدنا العديد من الصور التي تشكل حياتهم اليومية التي كان من الصعب أن تميزهم عن غيرهم فاليهودى ليس له شكل خاص كما صورته المخرج امير رمسيس تلميذ يوسف شاهين، وصاحب فيلم “عن يهود مصر.

اليهود في السنيما المصرية:

و مصر كانت تضم عدد من اليهود في السينما المصرية اشهرهم:

توجو مزراحي:
توجو مزراحي أحد الممثلين اليهود الذين عاشوا في مصر
توجو مزراحي أحد المخرجين اليهود الذين عاشوا في مصر

يعتبر توجو أحد أعمدة السينما المصرية، وهو مصري من أصل إيطالي، ولد بالإسكندرية، حيث قدم نفسه للفن كمخرج باسم “أحمد المشرقي”، أنتج “مزراحي” وأخرج عددا من الأفلام السينمائية الهامة، كما قام بتأسيس أول نقابة للسينمائيين في مصر مع المخرج أحمد بدرخان، وأسهم في اكتشاف عددا من المواهب الفنية أهمها الفنانة ليلى مراد، كما أنشأ استوديو سينمائي جهزه بأحدث الأجهزة وقتها، وأسس شركة “الأفلام المصرية” بالإسكندرية، الفنانه كاميليا
ولدت بالإسكندرية لأبوين مسيحيين، إلا أن زوج والدتها اليهودي تبناها وحملت اسمه وديانته لتصبح “ليليان ليفي كوهين”، شاركت في عدد من الأفلام “، وفارقت كاميليا الحياة بعد تعرضها لحادث سقوط طائرة، وقيل وقتها إن الحادث مُدبر حيث كانت تتعاون مع الموساد الإسرائيلي، وهو ما أودى بحياتها.

الفنان استيفان روستي:
الفنان اليهودي ستيفان روستي
الفنان اليهودي ستيفان روستي

ولد لأم إيطالية وأب نمساوي، كان يعمل سفيرا للنمسا في القاهرة، وعلى الرغم من ذلك إلا أنه عشق تراب مصر، ورفض مغادرتها ضمن صفوف اليهود الذين سافروا لإسرائيل عقب إعلانها كدولة في 1948،

نجوى سالم:
نجوى سالم الممثلة المصرية اليهودية
نجوى سالم الممثلة المصرية اليهودية

هي “نظيرة سالم”، ولدت لأب لبناني وأم إسبانية، وأشهرت إسلامها عام 1960، بعد زواجها من الناقد الكبير عبدالفتاح البارودي،

إلياس مؤدب:
الفنان إلياس مؤدب
الفنان إلياس مؤدب

هو إيليا مهدب ساسون، ولد لأبوين مصريين، وكان والده من أصول سورية، وعاش في حارة اليهود، وعمل “ساعاتي”، وهي مهنة والده، ومهنة معظم اليهود في ذلك الوقت، عمل كمنولوجست في الأفراح واشتهر بإتقانه اللهجة الشامية، وهو أيضا مكتشف الطفلة المعجزة “فيروز”، وله عدد من الأفلام أهمها “عنبر”، “حلال عليك”، “حبيب العمر”، وتوفي عن عمر يناهز 36عاما.

راقية إبراهيم:
راقية إبراهيم إحدى الفنانات اليهوديات المصريات
راقية إبراهيم إحدى الفنانات اليهوديات المصريات

من أشهر الممثلات اليهود التي دعمت إسرائيل، وقيل إنها تعاونت مع الموساد الإسرائيلي في اغتيال العالمة المصرية سميرة موسى، الرواية أكدتها تقارير صحفية على لسان حفيدتها، التي قالت إن جدتها ذكرت الأمر في مذكرات كانت تخفيها.
غادرت مصر عام 1956 إلى الولايات المتحدة الأمريكية، اختارتها إسرائيل كذلك كسفيرة للنوايا الحسنة، وبعد خروجها من مصر تضاربت الأقوال حول سفرها لإسرائيل، أو أنها عاشت في الولايات المتحدة حتى وفاتها،

منير مراد:
منير مراد الفنان ذو الأصول اليهودية
منير مراد الفنان ذو الأصول اليهودية

هو واحد من أعظم الملحنين المصريين، وما زالت ألحانه تعيش في وجدان المصريين بنفس رونقها حتى الآن، اسمه الحقيقي “موريس زكي مراد”، وهو شقيق الفنانة ليلى مراد، وأشهر إسلامه في 1966، ليتزوج من الفنانة سهير البابلي، وتوفي عام 1981.

ليلى مراد:
الفنانة ليلى مراد
الفنانة ليلى مراد

أشهرت إسلامها عام 1946، بعد زواجها بعدة سنوات من الفنان أنور وجدي، ولاحقتها تهمة التعاون مع الكيان الصهيوني، عقب حرب 1948، إلا أنها نفت هذه الشائعة، التي روج لها طليقها في هذا الوقت أنور وجدي، وتبرعت للجيش المصري عقب عودته من حرب فلسطين، وتوفيت عام 1995، وهي والدة الفنان زكي فطين عبدالوهاب.

سلامة إلياس:
الفنان سلامة إلياس
الفنان سلامة إلياس

فنان كوميدي، اشتهر بأداء خفيف الظل، حيث شارك مع الفنان فؤاد المهندس في افلامه وتوفي بالقاهرة عام 1994، عن عمر يناهز 83 عاما.

نجمة إبراهيم:
الفنانة نجمة إبراهيم
الفنانة نجمة إبراهيم

واحدة من أشهر الفنانات اللاتي أتقن أدوار الشر، فقد اشتهرت بدور “ريا”، في رائعة صلاح أبو سيف “ريا وسكينة”، بدأت عملها كمطربة، حتى ارتبطت بالتمثيل والعمل المسرحي، واتجهت للسينما، وقدمت من خلالها عددا كبيرا من الأفلام، وقد رجح البعض إسلامها بعد انتشار وثيقة يُقال غنها تُثبت أنها أشهرت إسلامها، إلا أن البعض أشار إلا أنها ماتت وهي يهودية.

سيرينا إبراهيم:
الفنانة سرينا إبراهيم
الفنانة سرينا إبراهيم

هي الشقيقة الكبرى للفنانة نجمة إبراهيم، وقد بدأت عملها كممثلة وشاركت في عدد من الأفلام، منها “ليلى”، “طاقية الإخفاء”، وفور إعلان قيام إسرائيل، هاجرت “سيرينا ” مع عدد كبير من اليهود الذين هاجروا، ولم تفلح في إقناع شقيقتها نجمة إبراهيم بالهجرة.

فيكتوريا كوهين:

 

فيكتوريا كوهين

كانت تظهر ككومبارس، تؤدي شخصية اليهودية البخيلة، ومن أشهر أفلامها “بين القصرين”، “أم العروسة”، “النشال”، وتوفيت عام 1966 بالقاهرة.

صالحة قاصين:
صالحة قاصين

هي أول ممثلة تقوم بأداء شخصية الرجل على المسرح، مثلت في عدد من الأفلام منها “قلبي دليلي”، “حلال عليك”، “بنات حواء”، وتوفيت بالقاهرة.

جراسيا قاصين:
جراسيا قاصين

هي الشقيقة الكبرى لصالحة قاصين، ولها عدد كبير من الأفلام، .

لوسي ساول:
لوسي ساول

إحدى عضوات الطائفة. وأعلنت الطائفة اليهودية وفاة «لوسي»، ، من خلال الصفحة الشخصية لرئيسة الطائفة اليهودية ، وأطلق عليها البعض لقب «عاشقة السينما».

شالوم:
الفنان اليهودي شالوم

هو ممثل كوميدي مصري، أراد به المخرج توجو مزراحي، أن يكشف الجانب الفكاهي من خلال حياة شاب يهودي، وإثبات أن اليهودي إنسان عادي، لا تلتصق به صفة البخل، أو أنه يتحدث بطريقة غريبة، وكان شالوم أول ممثل يقوم ببطولة أفلام تحمل اسمه مثل “شالوم الرياضي”، “شالوم الترجمان”، ورفض شالوم الهجرة لإسرائيل، وسافر إلى روما، ومن المفارقات أنه توفي يوم إعلان قيام دولة إسرائيل في 1948.

إستر شطاح:
إستر شطاح

شاركت إستر في العديد من الأفلام منها “تمر حنة”، “الحرمان”، “عنتر وعيلة”، وتوفيت عام 1972 بالقاهرة.

أقدم اليهود في مصر:

ألبير أريه أقدم يهودي في مصر
ألبير أريه أقدم يهودي في مصر

يعتبر ألبير أريه أقدم يهودى بالقاهرة ، ومازال يقيم فيها.

والرئيس عبد الفتاح السيسي أمر بتجديد المعبد اليهودي بالاسكندريه ليكون جاهزا لاستقبال اليهود فيه دعما للتعاون بين البلدين في كافه الشئون ومازالت اليهود تستثمر فكرها في السيطره علي العالم .

 

كتبت: غادة إبراهيم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى