ازي الصحة ؟

الشوكولاتة وكيمياء السعادة

الشيكولاتة والسعادة

_عادة ما يتساءل محبي الشوكولاتة وعشاقهاعن السبب في ذلك الاسر الذي يقعوا فيه مراراً وتكراراً بمنتهى الرضا وكأنه السحرالذى لا سلطة لهم عليه فلا يجدوا ما يفسر ذلك . إلا أن أبحاث العلماء حول تلك النقطة أظهرت الكثير، حيث أجري مجموعة من الباحثين من جامعة كاليفورنيا تجربة علي مجموعة من الأفراد فجاءت النتائج أن الأشخاص الذين يتناولون الشوكولاتة يومياً أقل عرضة للإصابة بالاكتئاب بنسبة تصل إلي سبعين في المائة مقارنة بالأشخاص المقلون من تناولها.

إضافة إلى ذلك فإن آكلي الشوكولاتة يتمتعون بنقص واضح في هرمونات الإجهاد ك “الكورتيزول” و وجدوا أن السبب في ذلك يرجع إلي إحتواء الشوكولاتة علي مجموعة من المواد التي بدورها تتحسن الحالة المزاجية، حيث أن الشوكولاتة تحتوي علي مركب “الفينيل أيثيل أمين” وهو عبارة عن منشط عصبي أشتهر هذا المركب بأنه مركب محب يقال أن إفرازه يتزايد داخل الجسم في حال الوقوع في الحب وتحتوي كذلك علي “التربتوفان” الذي يزيد من إفراز” السيرتونين” داخل الجسم فتتعزز الحالة النفسية وتواجد كميات قليلة من الكافيين والثيوبرومين في الشوكولاتة جعلهما متورطان في إدمان الكثير لها حيث أنهما يؤثران بشكل واضح علي الجهاز العصبى المركزى وعضلة القلب إضافة إلى ذلك مادة ” الثيوبرومين ” لها دور عظيم فى الحد من السعال والكحة و ذلك كما جاء في أبحاث العلماء فى جامعة كوليدج في لندن .

وحتي لا تفرط فى لوم نفسك علي ذلك الحب و الادمان دعني أخبرك بأن الشوكولاتة من أشهر الأطعمة الغنية بمركبات “الفلافونويد” ؛وهي عبارة عن مركبات تعمل كمضادات للإلتهاب ومضادات للأكسدة وبالتالى تقلل من خطر الإصابة بالسرطان، كما أنها تعمل أيضاً على تقليل معدل الكوليسترول الضار وبالتالي تقلل من خطر الإصابة بتصلب الشرايين.

كما أثبتت الأبحاث مؤخراً بأن مرض السكرى من النوع الثانى يمكن السيطرة عليه وعلاجه من خلال مركبات ” الفلافونويد ” ومن أهم مشتقات ” الفلافونويد ” مركب “اللبتين” الذى أكتشفوا قدرته الهائلة فى السيطرة على السمنة المفرطة، حيث تأكد الباحثون من وجود علاقة وطيدة بين زيادة الوزن لدي الفئران و وجود طفرات في مركب ” اللبتين ” وبذلك فإن تناولك خمسين جرام من الشوكولاتة الداكنة أمر كافي لحمايتك من مخنلف الأمراض التي تتصدي لها مركبات ” الفلافونويد “.

تطرق العلماء أيضاً لرائحة الشوكولاتة فوجدوا أنها تزيد من كمية الأجسام المضادة وترفع المناعة.
في النهاية الشوكولاتة عقاريألفه القلب وترتاح النفس لمذاقه فكن حريصاً في التعامل معها حتي تظل محتفظاً بذلك الأثر الجميل الذى تتركه بداخلك.
كتبت: إسراء علي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى