ازي الصحة ؟

تسمم الماء .. شرب المياه قد يسبب الوفاة

عند سمعك لفظ تسمم الماء يتطرق إلى ذهنك التفكير بأن المراد شرب ماء ملوث لكن حقيقة ليس ذلك المراد حيث سأتناول بهذا المقال موضوع التسمم بالماء النقى .

أعلم عزيزى القارئ ماتفكر به الآن وتساؤلاتك العديدة خاصة أن الماء لاغنى عنه ولا أحد يجهل أهمية الماء لضمان كفاءة عمل جميع أعضاء الجسد لكن أذكرك أيضاً أن كل شئ له معدل طبيعى إن زاد أو قل أدى لحدوث خلل.

فقلة شرب ماء كافى يسبب حدوث جفاف وكثرة شرب الماء عن المعدل الطبيعى يسبب حدوث تسمم بالماء الذى قد يحدث رغم ندرة ذلك وعلك الآن وعيت ماأقصده بقولى تسمم الماء .

والآن هيا بنا عزيزى القارئ للتعرف عن المزيد عن تسمم الماء 

يُعد شرب كمية مناسبة من الماء يومياً (تقدر بحوالى ٩:١٣ كوب وقد تزيد ف الجو شديد الحراره أو المجهود البدنى أو اختلافات فرديه) مهم لجميع وظائف الجسم والحفاظ على جميع أعضاء الجسم صحيه وسليمه كما ذكر بهذا المقال https://adam-arts.com/?p=8224

إلا أن الإفراط في الماء يؤدى إلى تسمم وذلك فى حالة زيادة كمية الماء التى يتم تناولها عن الكمية التى تستطيع الكلى التخلص منها ولكن ليس هناك قول جازم بكمية معينة تسبب تسمم لكنها تقدر بحوالى 8.-1لتر أو أكثر فى الساعة وتكرارها على عدد من الساعات وذلك ف الشخص السليم ولكن ف حالة الإجهاد البدنى أو الحالات المرضية تقلل هذه الكميه بشكل كبير.

كما أن ف حالة الإفراط في تناول الماء تصبح كمية الملح”الصوديوم” والإلكتروليتات الأخرى ف الجسم منخفضه للغاية وهذا مصدر الخطر الرئيسى وهذه الحالة قاتلة.

تسمم الماء ليس فقط بسبب شرب كميات كبيرة من الماء بل أيضا يمكن حدوثه بسبب الاحتفاظ بالمياه وعدم قدرة الجسم فى التخلص منه بشكل صحيح.

فى بداية هذه الحالة يحتوى السائل الموجود خارج الخلايا على كمية منخفضة جداً من المواد المذابة مثل الصوديوم والإلكتروليتات الأخرى مقارنة بالسوائل الموجودة داخل الخلايا مما يتسبب فى انتقال السائل إلى الخلايا لموازنة تركيزه مما يسبب تضخم الخلايا ويؤدى

هذا التورم في الدماغ إلى زيادة الضغط داخل الجمجمة مما يؤدي إلى ظهور أولى الأعراض الملحوظة لتسمم الماء.

التسمم المائي , تسمم الماء
التسمم المائي

الأعراض:

الصداع ، تغيرات الشخصية ، التغيرات في السلوك ، الارتباك ، التهيج ، والنعاس

ويتبع ذلك في بعض الأحيان صعوبة في التنفس أثناء المجهود، ضعف العضلات وآلامها، ارتجاف، التشنج ، الغثيان ، القيء ، العطش ، شعور برؤية مزدوجة ،عدم القدرة على إدراك وتفسير المعلومات الحسية

مع استمرار الحالة ، قد ينتج عن ذلك علامات حيوية بما في ذلك بطء القلب واتساع ضغط النبض كما أنه قد تنتفخ الخلايا في الدماغ إلى النقطة التي ينقطع فيها تدفق الدم مما يؤدي إلى وذمة دماغية وقد تضغط خلايا المخ المنتفخة أيضًا على جذع الدماغ مما يسبب خلل في الجهاز العصبي المركزي.

كل من الوذمة الدماغية والتدخل في الجهاز العصبي المركزي خطير ويمكن أن يؤدي إلى نوبات أو تلف في الدماغ أو غيبوبة أو الموت.

رغم ندرة حدوث تسمم الماء حيث أن حدوثه يحتاج لاستهلاك كميات مهولة إلا أنه قد تم بالفعل تسجيل حالات فعلية للتسمم بالماء.

لذا عزيزى القارئ كن حريص على شرب كميات مناسبة فقط حيث أن أجمل الأمور أوسطها ودمتم سالمين.

 

 

كتبت :إسراء محمد فتح الله.

زر الذهاب إلى الأعلى