ازي الصحة ؟

فيتامين د ..مقوي المناعة.. هل له علاقة بفيروس كورونا

من المعروف لكثير من الناس أن فيتامين د يستخدم مع الأطفال للمساهمة في تقوية العظام ومنع الكساح وأيضا يساعد في تكوين الأسنان بشكل أفضل ونمو الشعر.

أيضا ينصح به لكبار السن لحمايتهم من هشاشة العظام.

ولكن هل يساعد الجهاز المناعي لمقاومة الفيروسات وغيرها من الأمراض ؟؟

 

حالياً أوضحت الأبحاث مدى أهمية فيتامين د في المناعة وذلك لوجود مستقبلات له في الجهاز المناعي فهو يعد للجهاز المناعي بمثابة المايسترو له حيث أنه :

1- مسئول عن نشاط خلايا الجهاز المناعي والعمل بدون أي ضرر .

2- توجيه كرات الدم البيضاء ناحية الميكروبات والفيروسات والسيطرة عليها .

3- يقلل من إفراز المواد المسببة للإلتهابات والتي كانت السبب في فيروس كورونا لضمور الرئة وزيادة معدل تكوين الجلطات وزيادة معدلات الوفيات .

4-يزيد من إفراز المواد الضارة للفيروسات والبكتريا .

5- يقلل من مضاعفات الجهاز الدوري لدي الأشخاص المصابة بأمراض مناعية والإصابات الفيروسية گ كورونا .

6- يقلل من مخاطر الأمراض المناعية گ الإلتهابات الروماتزمية – الزئبة الحمراء – الإكزيما – الصدفية – التهابات القولون .

 

علاقته بكورونا :-

فيتامين د وعلاقته بفيروس كورونا
فيتامين د وعلاقته بفيروس كورونا

كما ذكرنا أن فيتامين د يقلل من مضاعفات الإصابة بالأمراض الفيروسية لذلك فإن الحالات المصابة بالكورونا ولكن بأعراض بسيطة دون اللجوء للمستشفي نجد أن مستوى فيتامين د مرتفع عندهم مقارنة بغيرهم الذين تم حجزهم بالمستشفيات واحتياجهم لأجهزة تنفس صناعي والذين كانوا يعانوا من نقص في هذا الفيتامين.

مما يعني أن نقصه مرتبط بمضاعفات كورونا.

 

مصادره:-

1- الشمس وذلك من خلال التعرض يوميا لمدة 15-30 دقيقة يومياً وهذا يمد الجسم بحوالي 10 – 25 ألف وحدة دولية .

الشمس المصدر الرئيسي لفيتامين د
الشمس المصدر الرئيسي لفيتامين د

2- بعض المأكولات الغنية بالفيتامين مثل السمك بأنواعه سواء تونة أو سالمون أو ماكريل وأيضا البيض واللبن والبقوليات .

أغذية غنية بفيتامين د
أغذية غنية بفيتامين د

ولكن لايتوفر للكثير تناول هذة الاكلات يومياً لذا نلجأ للمكملات الغذائية في صورة فيتامين د3 .

 

جرعة فيتامين د:-

1- لو شخص سليم ولا يعاني من نقص فيتامين د فإنه يحتاج يومياً من 400-800 وحدة دولية .

2- إذا كان الشخص يعاني من نقص فيتامين د وهذا يمثل أكثر من 70% من سكان العالم  فيجب أن يصل لنسبة في الجسم لأعلي من 30 نانوجرام لكل 100 ملي .

ويكون من خلال :

  • تناول يومياً 5-10 ألف وحدة لمدة 8 أسابيع.
  • أو تناول 50 ألف وحدة أسبوعياً لمدة 8 أسابيع.
  • أو 200 ألف وحدة شهرياً لمدة شهرين 
  • بعد كذلك يتم تناول جرعات أقل وتتمثل في 2000 وحدة يومياً من أجل تحسين المناعة أمام الفيروسات ومنها كورونا .
  • إلى أن تثبت التحاليل وجوده بشكل طبيعي في الجسم فيتم تناول 400-800 وحدة يومياً .
تحاليل التأكد من مستوى فيتامين د
تحاليل التأكد من مستوى فيتامين د

وعزيز القارئ يتم التعرض للشمس في أوقات معينة لتجنب الأشعة الضارة للجسم والتي تكون خصوصاً وقت الظهيرة من الساعة 11 صباحاً إلي 3 عصراً أما دون ذلك الوقت فالشمس تكون مفيدة للجسم.

اقرأ أيضا : فيتامين د “ما له وما عليه”

 

كتبت :- سمر الحسيني .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى