مقالات حرهمنوعات

حصري لمجلة آدم حوار مع إسلام وهيب صاحب مبادرة اعرف بلدك

أمس في أحد أهم أحياء القاهرة “حي الجمالية” تجمع بعض الشباب لزيارة آثار شارع المعز لدين الله الفاطمي وبعض الآثار حوله، تجمعوا حول شاب يشرح باستفاضة تاريخ كل أثر من هذه الآثار، “مبادرة اعرف بلدك” هو اسم أطلقه رواد رحلات (إسلام وهيب) الثقافية التي يشرح فيها كل شيء عن التاريخ بخلاف كتابة العديد من المقالات التاريخية على صفحته الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” وبعد الانتهاء من يوم تاريخي رائع انفردنا بحوار مع الشاب إسلام وهيب حول مبادرته.

اسلام وهيب في إحدى رحلاته من أعلى باب زويلة

سـ/ بدايةً من هو إسلام وهيب وما اهتماماته وهواياته؟

– مهندس ميكانيكا عاشق للأدب والتاريخ، تم طرح خمس روايات باسمي خلال معرض القاهرة للكتاب في سنوات سابقة وهم كليبتو، تفويض بالقتل، أحفاد الشر، الجراد الأصفر واخيراً بل لا يشعرون.

سـ/ متى فكرت في إقامة رحلاتك الثقافية التي عرفت بمبادرة اعرف بلدك؟

– من عام تقريباً، في بداية عام 2020، قبل أن أبدا المبادرة والتحدث عنها انكفأت على دراسة التاريخ خلال عامين كاملين وهذا ما شجعني على فكرة المبادرة كي يعلم الناس تاريخ بلدهم العظيم.

سـ/ ما الدافع من قيامك بهذه المبادرة وخاصة أنها مجانيةً؟

– لم احتمل فكرة أن هناك كثيرا من الشباب يعيش في بلد مثل مصر لها تاريخ عظيم ومر عليها أمم رفعتهم تارة وابتلعتهم تارة اخرى وهو لا يعلم عنهم شيئاً، بل أنني فوجئت أن حتى الأشخاص ممن فاق عمرهم الأربعين لا يعرفون تاريخ بلدهم ولا يرددون سوى عبارة (احنا عندنا حضارة 7000 سنة).

إسلام وهيب وسط رواده في الغورية

سـ/ هل كان إقبال الشباب عليها قويا أم لم تأت بمردود كاف لجهدك؟

– بل كان الإقبال عليها منذ أول رحلة أقمتها قويا، ولم أكن متخيلا أن كل يوم وكل رحلة يزداد عدد المهتمين والباحثين وفي كل مرة أتأكد أن طريقي صحيح.

سـ/ ما متوسط أعمار رواد رحلاتك الثقافية؟

– لا يوجد عمر محدد فكما يحضر الشاب ذو الخامسة عشر عاماً يحضر أيضا آباء في بداية الأربعين وقد يزيد، هذا بخلاف أن أثناء شرحي للأثر يأتي الكثير من الزوار الذين لا نعرفهم يقفون جواري يستمعون لشرحي وهذا ما يزيد سعادتي.

سـ/ هل تهتم بحقبة معينة في التاريخ وأنت تسرد معلوماتها على روادك؟

– اطلاقاً فالتاريخ بالنسبة لي واحد وأهتم كثيراً بشرح كل شيء خاص بكل حقبة، بدايةً من تاريخ مصر القديمة مروراً بالبطالمة والرومان والفتح الإسلامي وعصر الخلفاء حتى سقوط آخر دولة إسلامية في الخلافة وحتى التاريخ الحديث.

من رحلة مجمع الاديان، دير مار جرجس

سـ/ ما طموحك حول مبادرتك وتطويرها؟

– أتمنى أن أخرج بجميع الرواد لكل أثر مصري في جميع أنحاء الجمهورية وليس فقط ماهو بالقاهرة والجيزة، وقد يأتي يوماً ونخرج رحلات دولية لشرح آثار حضارية في بلدان أخرى.

سـ/ ماذا يريد أن يصبح اسلام وهيب صاحب مبادرة اعرف بلدك خلال السنوات القادمة؟

– بجانب طموحي في الأدب كوني قبل أي شيء روائي والذي أتمنى في يومٍ ما أن تحوز رواياتي إعجاب كل من يقرأها في مصر والعالم كله، لكن هدفي هو أن اصبح وزير الثقافة في مصر ومعرفة التاريخ وشرحه سيكون متوفرا بشكل كبير وصحيح.

في نهاية حوارنا مع الشاب الكاتب المهندس إسلام وهيب لا يسعنا إلا قول أن بلدنا تذخر بشباب يهب وقته وعمره لتثقيف وتعليم الكبار قبل الصغار تاريخنا العظيم وهذا ما يجعلنا نطمئن أن الغد سيكون أفضل إن شاء الله .

 

 

حاورته/ إيمان الخطيب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى