مقالات حره

العقل السليم في الجسم السليم

تحرص كل أم على تحقيق مقولة “العقل السليم في الجسم السليم” لأبنائهم بشكل عام، ومع بداية دخول المدارس، يزداد هذا الحرص بإعداد وجبة صحية متوازنة متكاملة العناصر، حيث إن أطفال المدراس يقضون حوالي ٤٠ ٪؜ من يومهم في المدرسة ويحتاجون طاقة ذهنية؛ لاستيعاب الدروس وطاقة جسمانية؛ للنشاط الحركي على مدار اليوم.

ما هي الوجبة الغذائية المتكاملة العناصر اللازمة لأولادنا؟، وما أهمية تحضير هذه الوجبة؟، وما الفيتامينات اللازمة لبناء جسم سليم وعقل سليم؟

وفي حوار خاص مع أستاذة “مروة عبد الأحد” أخصائية التغذية، سوف تتعرف كل أم على إجابات لكل هذه الاستفسارات.

Marwa

– مع بداية عام دراسي جديد، ما أهمية تحضير وجبة مدرسية متكاملة العناصر الغذائية لأطفالنا؟

إن الأطفال في مختلف السنين الدراسية في مرحلة نمو ومرحلة تأسيس، وذلك يضيف أهمية أكبر للاهتمام بتحضير وجبة مدرسية متكاملة العناصر، تساعد على التركيز وتساعد على اكتمال النمو.

breakfast

– وجبة الفطور للأسف وجبة مهملة عند أطفالنا أثناء الدراسة، كيف نتجنب هذا؟، وما أهمية هذه الوجبة؟

من أهم الوجبات اليومية: وجبة الفطور، حيث تمد الجسم بالطاقة المطلوبة، حتى يقوموا بالمهام المطلوبة منهم بكفاءة عالية، وتجنب الإجهاد و الإعياء، ومن الممكن تشجيع أبنائنا على تناول أي شيء خفيف في المنزل قبل الذهاب إلى المدرسة، مثل: شوفان باللبن أو قمح كامل باللبن، حيث يعتبران من المصادر السريعة للطاقة؛ لكي يبدأوا يومهم بطاقة وحيوية.

ما هي العناصر الغذائية اللازم توافرها في تحضير أية وجبة لأطفالنا؟ وما أهمية هذه العناصر؟

على الأم تحضير وجبة متكاملة العناصر للجسم تحتوي على بروتين و كربوهيدرات ودهون صحية، فالبروتين مهم لتكوين وبناءالجسم ، والكربوهيدرات مصدر للإمداد بالطاقة والدهون الصحية اللتان تساعد الجسم على امتصاص فيتامينات هامة مثل: فيتامين (K) و(D) و( E) و(A).

ما فائدة كل من هذه الفيتامينات للجسم، وما مصادرها؟

يلعب كل فيتامين دورًا مهمًا لبناء الجسم، حيث يساعد فيتامين“d” على نمو العظام بشكل سليم، ويقوي الأسنان، ويزيد مناعة الجسم تجاه الأمراض وينظم عمل الجهاز المناعي، ويتوفر فيتامين”d” في العديد من المأكولات التي يجب على الأم الحرص عليها يوميًا للطالب في المدرسة منها (البيض، الحليب، اللبن، والزبادي)، حيث يمكن أن تحتوي وجبة المدرسة على أحد هذه الأغذية، كما يوجد في الأسماك (التونة والسردين).

أما فيتامين “K”، فهو هام جدًا لتخثير الدم، حيث إنه المسئول عن التئام الجروح ومنع النزيف عند حدوث أي خدش أو جرح وتحسين صحة العظام وتعزيز الصحة العامة، ويتوفر فيتامين “k” في بعض الورقيات الخضراء والبيض و بعض الجبن و بعض الزيوت والكبد والأفوكادو، فيجب الحرص على تناول أحد هذه الأغذية ولو على الأقل مرة أسبوعيًا.

كما أن فيتامين “A” يسمى (بالريتنول) مهم جدًا للبصر والنمو وتكاثر الخلايا وانقسامها، و يعد من الفيتامينات التي لديها خصائص مضادة للأكسدة التي تحمي الجسم، ويتوفر في البطاطا الحلوة، الجزر، الفلفل الأحمر، البروكلي والكبد.

كما أن فيتامين “E” هام جدًا للمناعة، ويعتبر مضاد قوي للأكسدة، ويحمي الخلايا من التلف، ويتوفر فيتامين “E” في بعض الزيوت و المكسرات وأيضًا في بعض الفواكه مثل: الكيوي والبرقوق والمشمش.

The healthy Food

– وأخيرًا كيف تحضر كل أم وجبة مدرسية متكاملة العناصر الغذائية؟

من المهم جدًا أن تشرح الأم أهمية تنوع الغذاء لطفلها والاتفاق المسبق على الأنواع المحببة للأطفال من اليوم السابق للمدرسة، حتى يتسنى للأم تحضير وجبة مدرسية مميزة مكتملة العناصر.

تتميز الوجبة الصحية بتنوع ألوان الخضار ما بين الأخضر و الأصفر والأحمر، كما أنه من الضروري تحضير “سندوتش المدرسة” من حبوب كاملة (عيش أسمر)، ويختار الطفل البروتين المفضل لديه داخل السندوتش من بيض أو فول أو تونة أو جبن طبيعي، وبجانب السندوتش يجب أن يكون هناك نوع من الخضار ، مثل: (جزر، فلفل أحمر، خيار )، وثمرة فاكهة، وإضافة بعض من المكسرات مثل: الفول السوداني أو اللوز، كما يمكن إضافة لبن رايب كمشروب جانبي، وبذلك يحصل الطفل على الطاقة المطلوبة والتغذية الصحية السليمة التي تساعده على التركيز، الدراسة، والنمو بشكل سليم.

كتبت : نيفين رضا.

زر الذهاب إلى الأعلى