الفن السابع

في وداع ملكة الكوميديا النظيفة… سهير البابلي

لا أحد منا يستطيع نسيان (بكيزة هانم) في مسلسل بكيزة وزغلول ، (سكينة) في مسرحية ريا وسكينة ، (أبلة عفت ) في مدرسة المشاغبين ، كلها شخصيات كوميدية مميزة أثرت في وجداننا وشكلت جانبًا قيميًا في شخصياتنا بأسلوب سهل وبسيط وتلقائي.

ملكة الكوميديا المحترمة النظيفة الخالية من الإسفاف ، صاحبة رسالة في كل اعمالها الفنية ، موهبة فنية متميزة في المسرح والسينما والدراما التليفزيونية …. إنها الفنانة سهير البابلي

وتودع آدم الفنانة سهير البابلي ، بإلقاء الضوء على بعض من سيرتها الذاتية، ومحطات فنية مهمة في مشوارها الفني ، وقصة اعتزالها من خلال التقرير التالي .

نبذة عن حياة الفنانة سهير البابلي:

نشأت سهير حلمي إبراهيم البابلي في مدينة المنصورة، المدينة الأصلية للعائلة، بمحافظة الدقهلية ، ولكنها ولدت في مركز فارسكور بمحافظة دمياط، في 14 فبراير 1935 .

خمس زيجات للفنانة سهير البابلي وابنة وحيدة :

تزوجت سهير البابلي خمس مرات ، كان منهم زيجتان من الوسط الفني ، أولها من “محمود الناقوري” الذي أنجبت منه ابنتها الوحيدة “نيفين” ، ثم المطرب والملحن منير مراد، وتاجر المجوهرات “أشرف السرجاني” الذي توفي ، ثم رجل الأعمال “محمود غنيم”، كما تزوجت من الممثل أحمد خليل.

بداية مشوار سهير البابلي الفني وموهبة مبكرة:

كان والد الفنانة سهير البابلي مُعلم رياضيات وناظر مدرسة المنصورة الثانوية العسكرية بنين، ووالدتها ربة منزل.

تنبأ والدها بأنها سوف تكون ممثلة مشهورة ، فقد بدت عليها الموهبة منذ طفولتها ، حيث كانت تجيد تقليد الممثلين ، وشجعها والدها على الالتحاق بالمعهد العالي للفنون المسرحية ومعهد الموسيقى في نفس الوقت ، بينما كانت ترفض والدتها ذلك .

وبدأت مسيرتها الفنية في عمر مبكر، بفيلم يوم من عمري ، رغم انه دور صغير اقتحمت الشاشة المصرية بعده قدمت أكثر من مئة عمل بين المسرح والدراما والسينما.

محطات مهمة لسهير البابلي في المسرح:

شاركت في العديد من العروض المسرحية ، منها الناس اللي فوق ، وليلى والمجنون ، بعد تأسيس فرقة الفنانين المتحدين عام 1966م ، حيث قدمت مسرحية شمشون وجليلة – ومسرحية سليمان الحلبي – ولمعت في مسرحيات ، وكان من اشهر مسرحياتها التى لاقت نجاحا كبيراً مسرحية مدرسة المشاغبين ،المعلمة عفت التي تغلبت على المشاغبين حتى عادوا إلى رشدهم ، مع النجوم عادل إمام ، سعيد صالح ، واحمد زكي ، ويونس شلبي ، كما قدمت على الرصيف ، ونص أنا ونص انت ، الدخول بالملابس الرسمية ، وفي عام 1983م قدمت أحد أهم أعمالها ، مسرحية ريا وسكينة ، مع الراحلة شادية ، وعطية الإرهابية .

محطات مهمة لسهير البابلي في السينما :

أميرة حبي أنا (1974)
العاطفة والجسد (1972)
الشجعان الثلاثة (1969)

غرام تلميذة (1969)
أيام الحب (1968)

أخطر رجل في العالم (1967)
جناب السفير (1966)
فجر يوم جديد (1965)
لعبة الحب والجواز (1964)
وفاء للأبد (1962)
رسالة إلى الله (1961)
يوم من عمري (1961)
البنات والصيف (1960)
نهر الحب (1960)
المرأة المجهولة (1959)
لوكاندة المفاجآت (1959)
ساحر النساء (1958)
صراع مع الحياة (1957)
إغراء (1957)

ليلة عسل (1990)
القلب وما يعشق (1989)
ليلة القبض على بكيزة وزغلول (1988)
السيد قشطة (1985)
حدوتة مصرية (1982)

محطات مهمة لسهير البابلي في الدراما التلفزيونية:

– قانون سوسك (2016)
– يا أنا يا هن (2010)
– قلب حبيبة (2005)
– بكيزة وزغلول (1986)…. بكيزة الدرملي
– (عروس البحر) (1985)
– الشاهد الوحيد (1984)
– عم حمزة (1981)
– الأيدي الناعمة (1980)

قصه اعتزال سهير البابلي ودور الشعراوي في ارتدائها الحجاب :

في عام 1992 فاجأت الجميع وأعلنت اعتزالها الفن وارتداء الحجاب.

وأوضحت أن الإمام الراحل محمد متولي شعراوي كان صاحب الفضل في ارتداء الحجاب ، وقال رحمة الله عليه ، نقي الأدوار الجيدة، حتى لا تتنافى مع أمور الدين، حيث أنها خجلت من ابنتها التي ارتدت الحجاب، وهي في سن صغيرة بينما، كانت مهتمة بالفن.

عادت بعد اعتزالها للفن بمسلسل قلب حبيبة عام 2005 ، ووضعت شروط عديدة للعمل الفني ، ومنها الحفاظ على الالتزام ، وعدم تقديم ما يسيئ لها ولاحترامها لنفسها ، وعدم التجاوز مع الحرام والحلال ، ولا السلام على الرجال ، أو الاحتكاك بهم ، ولا ملابس عارية أو مخالفة للزي الإسلامي الشرعي.

وعادت مجددًا 2016 بمسلسل قانون سوسكا ، بعد غياب 11 عاماً.

وأخيرًا بعد رحله عطاء فني زاخر بكل ما هم هادف لإفادة المجتمع ، رحلت عنا الفنانة سهير البابلي عن عمر يناهز 86 عامًا ، بعد صراع مع المرض ، حيث كانت تعاني من إرتفاع نسبة السكر في الدم
، ولكنها ستبقى خالدة معنا بكل اعمالها الفنيه المميزة.

كتبت: نيفين رضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى