ازي الصحة ؟

الحالة المزاجية والنفسية للحامل وأهم 5 محظورات للحامل

تعتبر الحالة المزاجية والنفسية للحامل من أكثر الوظائف الجسدية تعقيدًا، حيث تؤثر العديد من التقلبات غير المتوقعة على الأم وجنينها خلال هذه المرحلة، فإن فهم أهم التغييرات النفسية الأساسية للسيدة الحامل وكيفية التعامل معها، هو العنصر الأكثر أهمية في اجتياز هذه المرحلة بسلام، كلما زاد وعي المرأة الحامل، زادت قدرتها للتغلب على جميع الظروف غير السارة بمساعدة زوجها.

الحالة المزاجية والنفسية للحامل
الحالة المزاجية والنفسية للحامل

الحالة المزاجية والنفسية للحامل

خلال فترة الحمل، تمر المرأة بثلاث مراحل من التغيرات النفسية:

التغيرات النفسية للمرأة الحامل خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل:

هذه المرحلة من الحمل، من بداية الشهر الثالث إلى نهايته، والتي تصبح خلالها المرأة الحامل شديدة الحساسية؛ نتيجة الإفراز المفاجئ والكبير لهرمونات الحمل؛ ونتيجة لذلك تعاني من “غثيان الصباح“، وكذلك التوتر المستمر والشعور بالدوار أو “الدوخة”، ويتغير مزاجها من الفرح إلى الحزن والبكاء إلى الضحك خلال دقائق!
وخلال هذه المرحلة تحتاج المرأة الحامل إلى دعم معنوي قوي من زوجها وعائلتها، الذي يتضمن فهم مشاعرها العاطفية الحادة غير المبررة من أجل قبول الحمل والتكيف مع التغيرات النفسية والجسدية التي تمر بها، وكذلك زيارات متكررة للطبيب؛ لتقليل خوف المرأة الحامل من الإجهاض.

فائدة الوعي الصحي خلال هذه الفترة:

الحمل الذي تم التخطيط له بشكل مسبق وغير متوقع ينعكس إيجاباً على الحالة النفسية للأم في هذه المرحلة؛ لأن الحمل حدث برغبة ودافع سابقين، وعلى هذا سيكون مصدرا لسعادة لكلا الوالدين.

الحالة المزاجية والنفسية للحامل
الحالة المزاجية والنفسية للحامل

محظورات على المرأة الحامل خلال الأشهر الأولى من الحمل

هناك تساؤلات من الحامل حول الأشياء التي لها تأثير على الأشهر القليلة الأولى من الحمل، حيث ما الأشياء التي يمكن أن تصيب السيدة الحامل خلال الأشهر القليلة الأولى من حملها؟

فهذه مشكلة شائعة، وهناك مجموعة متنوعة من الأسباب والمتغيرات التي يمكن أن تزعج المرأة الحامل وتعمل على تغير الحالة المزاجية والنفسية للحامل، أو تسبب لها ولجنينها مشاكل أو مخاطر؛

لذلك سنعرض أهم الأشياء التي يجب على المرأة الحامل تجنبها في البداية بضعة أشهر:

  1. التهيج والضغط النفسي عاملان يساهمان في التأثير على الحمل بشكل سيئ.
  2. زيادة الوزن الكبيرة، حيث إذا كنت تعانين من أية أعراض مزعجة خلال الأشهر القليلة الأولى من الحمل، مثل: المغص المؤلم للغاية أو الدوخة المتكررة أو غيرها من الأعراض.
  3. فيجب عليك زيارة الطبيب على الفور؛ للتأكد من معالجة المشكلة بسرعة وأن حياة جنينك قد تكون معرضة للخطر.
  4. رفع البضائع الكبيرة أو القيام بواجبات منزلية صعبة تتطلب مجهودًا.
  5. الحركات والتمارين المفاجئة متعبة جسديًا.
  6. التعرض للتدخين بأشكاله المختلفة سواء كان تدخينا سلبيا أو إيجابيا؛ نظرًا لأن التدخين يقلل من إمداد الأوكسجين لطفلك وينقل المركبات الخطرة.
  7. كما أن التدخين أثناء الحمل يمكن أن يتسبب في تمزق الكيس الأمنيوسي؛ مما يؤدي إلى الإجهاض.
  8. التعرض للملوثات في البيئة، والتي يمكن أن تتواجد في الهواء أو في أغراض المنزل، مثل: منتجات التنظيف والطلاء، وتجنب استنشاق هذه السموم؛ لأنها تضر بصحة الجنين.
الحالة المزاجية والنفسية للحامل
الحالة المزاجية والنفسية للحامل

شاهد أيضًا: كيف نستعيد مفهوم الأسرة في حياتنا؟ الجزء الأول.

ختامًا فإن الحالة المزاجية والنفسية للحامل يجب مراعاتها بصورة جيدة، حفاظًا على صحة الأم والجنين، واتباع كافة الإرشادات من قبل الطبيب المعالج.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى