ابداعات قلم

5 معلومات قد تعرفها لأول مرة عن الشاعر بيرم التونسي في ذكرى وفاته

يوافق اليوم 5 يناير ذكرى رحيل الشاعر الكبير بيرم التونسي الذي فارق عالمنا عام 1961، وهو من أهم شعراء القرن الماضي وغنت له السيدة أم كلثوم العديد من الأغاني التي حققت نجاحا كبيرا أشهرها ” يا صباح الخير ياللي معانا” و ” القلب يعشق كل جميل”.

نبذة عن حياة الشاعر بيرم التونسي

فيما يلي أهم المعلومات عن الشاعر بيرم التونسي:

  • من مواليد عام 1893 في محافظة الإسكندرية لأبوين من أصول تونسية، حيث هاجر جده لأبيه إلى مصر عام 1833 وعاش في الإسكندرية.
  • قضى التونسي فترة طفولته في منطقة الأنفوشي، ودرس في المعهد الديني بمسجد المرسي أبو العباس حتى وفاة والده، وكان حينها عمره 14 عاما.
  • كتب قصيدة بعنوان ” المجلس البلدي” وهذه القصيدة كانت بداية شهرته حيث كان ينتقد فيها المجلس البلدي بمحافظة الإسكندرية، وذلك بسبب الضرائب المرتفعة التي كانت مفروضة من المجلس في هذا الوقت.
  • كانت له مجلة تسمى المسلة تم إصدارها عام 1919 وكتب أول أعدادها بنفسه، وأغلقت الجريدة بسبب هجومه وانتقاداته للملك فؤاد وابنه، ثم أنشا التونسي مجلة أخرى باسم ” الخازوق” وأغلقت أيضا بعد عدد واحد فقط وتم نفي بيرم إلى تونس.
  • عاد التونسي بعدها إلى مصر عن طريق جواز سفر مزور وتم القبض عليه ونفيه مرة أخرى ولكن إلى أوروبا هذه المرة وتحديدا إلى فرنسا، وعمل لفترة في إحدى شركات الكيماويات وتم فصله بسبب ظروف مرضية وعاش ظروفا صعبة، وأثناء هذه الفترة كان مستمرا في كتاباته.

عودة بيرم التونسي إلى مصر

قامت فرنسا بطرد الأجانب ومن بينهم بيرم التونسي، فقام بنشر صحيفة باسم ” الشباب” وقضى فترة في العيش بين سوريا ولبنان إلى أن طردته القوات الفرنسية إلى إحدى دول إفريقيا، وكان حظه جيدا هذه المرة حيث تمكن من العودة إلى مصر أثناء طريقه إلى المنفي بعدما توقفت سفينة الترحيل في بورسعيد، وتم العفو عنه بعدما تقدم بالتماس إلى الملك فاروق الذي كان ملك مصر حينها.

عمل بيرم بعد ذلك في عدة صحف مصرية مثل أخبار اليوم والجمهورية والمصري، وتم منحه جائزة الدولة التقديرية والجنسية المصرية عام 1960 على يد عبد الناصر، وتوفي في عام 1961.

زر الذهاب إلى الأعلى