أعراض زيادة الكالسيوم

هل تعلم أن الكالسيوم الذي يُعد عادة حارس عظامنا قد يقوم بجولة مفاجئة داخل جسمك، مُحدثًا تأثيرات غير متوقعة؟ دعنا نستكشف سويًا أعراض زيادة الكالسيوم، فهل ترغب في معرفة كيف يمكن أن يتسبب ارتفاع هذا العنصر في الجسم في الشعور بالتعب الدائم والجفاف؟ تعال معنا في هذه الرحلة لاستكشاف عوالم لم تخطر على بالك حول توازن الكالسيوم وتأثيراته على حياتك اليومية.

أعراض زيادة الكالسيوم:

من أهم الأعراض المرتبطة بزيادة مستوى الكالسيوم:

  • التعب والضعف العام.
  • جفاف الفم والعطش الشديد.
  • آلام في العظام والمفاصل.
  • الإمساك والاضطرابات الهضمية مثل غثيان وقيء وآلام في البطن.
  • زيادة التبول والعطش.
أعراض زيادة الكالسيوم
أعراض زيادة الكالسيوم
  • الصداع والدوخة.
  • ضعف الشهية وفقدان الوزن غير المرغوب فيه.
  • الاضطرابات النفسية مثل القلق والاكتئاب والاضطرابات النفسية الأخرى.
  • تكون حصوات الكلى.
  • زيادة في نسبة الكالسيوم في البول.

اقرأ أيضًا:الرضاعة الطبيعية.. تعرفي على فوائدها الـ 7 لك ولطفلك

أسباب زيادة الكالسيوم:

من أهم أسباب زيادة الكالسيوم:

  1. فرط نشاط الغدة الدرقية (ارتفاع إفراز الهورمونات الدرقية).
  2. فرط نشاط الغدة الكظرية (إنتاج زائد للهورمونات الكظرية).
  3. وجود أورام سرطانية تفرز هرمون البراغيثيرون (هرمون الغدة الدرقية المتعددة الغدة النخامية) أو هرمون الباراثورمون (الهرمون المسئول عن تنظيم مستوى الكالسيوم في الدم).
  4. تناول الكالسيوم الزائد عن الحاجة من المكملات الغذائية أو الأدوية.
  5. بعض الأمراض المستقبلية الوراثية التي تؤثر على استقلاب الكالسيوم في الجسم.
أسباب زيادة الكالسيوم
أسباب زيادة الكالسيوم

كيف تتجنب أعراض زيادة الكالسيوم؟

لتجنب أعراض زيادة الكالسيوم في الجسم، يمكن اتباع بعض الخطوات الوقائية التالية:

تناول الكالسيوم بمقدار مناسب:

حاول تناول كمية الكالسيوم الموصي بها يوميًا وفقًا لاحتياجاتك الفردية، يمكنك استشارة الطبيب أو خبير التغذية لتحديد الجرعة الصحيحة بناءً على عمرك وجنسك وحالتك الصحية.

تجنب تناول المكملات الزائدة في الكالسيوم:

تأكد من عدم تناول جرعات زائدة من المكملات الغذائية أو الأدوية التي تحتوي على الكالسيوم، خاصة إذا كانت هناك توصيات طبية محددة بشأن جرعة الكالسيوم.

كيف تتجنب أعراض زيادة الكالسيوم؟
كيف تتجنب أعراض زيادة الكالسيوم؟

الاهتمام بتوازن الهرمونات:

إذا كنت تعاني من أي اضطراب في الغدد الصماء، مثل الغدة الدرقية أو الغدة الكظرية، فاعمل على استقرار مستوى الهرمونات من خلال العلاج المناسب ومتابعة الفحوصات الدورية.

الحفاظ على نظام غذائي متوازن:

اتبع نظامًا غذائيًا صحيًا ومتوازنًا يشمل جميع العناصر الغذائية الضرورية، يجب تناول مصادر متنوعة للكالسيوم مثل: الألبان والزبادي والبقوليات والمكسرات.

ممارسة الرياضة بشكل منتظم:

القيام بالنشاط البدني اليومي يساعد في تنظيم مستوى الكالسيوم في الجسم.

ختامًا إذا كنت تعاني من أعراض زيادة الكالسيوم أو تشتبه في ذلك فمن الأفضل مراجعة الطبيب للحصول على التشخيص الدقيق والعلاج المناسب، كما يمكن أن يساعد فحص الدم والفحوصات الأخرى في تقييم مستوى الكالسيوم في الجسم وتحديد أسباب الارتفاع.

اقرأ أيضًا:تكميم المعدة.. تعرف على أبرز 12 مخاطر لها

كتبت: فاطمة عمر.