حصة العاب
أخر الأخبار

قميص رقم ١١٣ !!

ذكرى تأسيس نادي القرن

 


عندما يأتي يوم 24 أبريل من كل عام، لا يشغل الجميع في مصر سوى الاحتفال بأسطورة مصر الخالدة.

عبر العصور وهرمها الرابع وأكثر مَن رفع رأسها عاليًا في كافة المحافل الرياضية.

وأكثر مَن جعل نشيدها الوطني يتردد عبر مختلف أقطار العالم.

وهو “النادي الاهلي المصري.

والذي تم تأسيسه يوم 24 إبريل عام 1907، ليكون أول ناد للمصريين.

وذلك بعد أن اقترح الحقوقي العلامة “عمر لطفي بك” على مجموعة من كبار الشخصيات في مصر.

وعلى رأسهم صديق عمره الزعيم مصطفى كامل فكرة إنشاء ناد رياضي ؛ بغرض توحيد المثقفين من شباب مصر المقاوم للاحتلال البريطاني.

وبالفعل تم تأسيس النادي.

وإن اضطر عمر بك لطفي إلى إسناد رئاسته في ذلك الوقت إلى الإنجليزي “ميتشل إنس″؛ لتفادي أي عقبة يضعها الاحتلال في طريق إنشاء النادي الذي كان يسمى في البداية (نادي طلبة المدارس العليا).

 

وكان الرئيس الشرفي للجمعية العمومية الأولى للنادي الزعيم “سعد زغلول” بصفته وزيرًا للمعارف.

ثم تم تغيير اسم النادي إلى النادي الأهلي للرياضة البدنية.

بناء على اقتراح “أمين سامى باشا”؛ لأنه نشأ لخدمة طلبة وخريجي المدارس العليا، والذين كانوا الدعامة الأساسية للثورة ضد الاحتلال الإنجليزي.

ولذلك نشأ وطنيًّا مصريًّا؛ للم شمل الشباب المصري.

وفى 2 أبريل 1908، تنحى “ميشيل إنس” عن رئاسة النادي.

ثم استقال من منصبه في وزارة المالية.

وعُين “عزيز عزت باشا”، ليصبح أول رئيس مصري للنادي.

وفى عهده تم تأسيس أول فريق لكرة القدم عام 1911.

ليتولى  عبد الخالق ثروت رئاسة القلعة الحمراء في العام التالي وتبدأ المسيرة.

وجاءت اللحظة التاريخية، عندما تأسس أول فريق كرة قدم رسمي، يمثل النادي الأهلي في عام 1911.

وتكون من بين لاعبي المدارس الثانويةد، الذين كانوا يلعبون الكرة في “الحوش” الترابي، الذي أنشئ عام 1909 في أرض النادي.

ونال شرف ارتداء الفانلة الحمراء لأول مرة كل من :

“حسين فوزى، إبراهيم عثمان، محمد بكري، سليمان فائق، ، أحمد أنور، حسين حجازي، حسين منصور، وإبراهيم فهمى”.

وكان نجم هذا الفريق المهاجم “حسين حجازي”، والذي يعتبر أسطورة زمانه وأحد العمالقة فى تاريخ الكرة المصرية.

حيث لعب دورًا بارزًا في بناء اللعبة، وإنشاء الاتحاد المصرى لكرة القدم، بعد ذلك عام 1921.

أما قائد الفريق فكان “أحمد فؤاد أنور”، أول كابتن في تاريخ الأهلي.

( حسين حجازي)

وفي 3 نوفمبر 1917، صمم “محمد شريف صبري بك” عضو النادي، وخال الملك فاروق أول شعار للأهلي.

وكان عبارة عن شكل بيضاوي مزين بتـاج الملك المصري في الطرف الأعلى، وهو يرمز للحكم الملكي بمصر آنذاك، وفي الأسفل كتب “النادي الأهلي”، ثم في الوسط كان النسر المحـلق .

وتم بعد ذلك فتح باب العضوية للسيدات  لأول مرة.

وكانت كوكب الشرق أم كلثوم على رأس مَن تقدمن للعضوية.

بصفتها أهلاوية أصيلة، ساهمت في إحياء حفلات النادى الأهلي سنويًا في الفترة منذ دخولها النادي عام 1916، وحتى منتصف الخمسينات.

ووصل عدد الألعاب داخل النادي الأهلي هذا الوقت إلى 4 هي:

كرة القدم والتنس والبلياردو والجمباز.

وفي بادرة تهدف لإظهار قوة الأندية المصرية أمام فرق الحلفاء العسكرية التي أسستها بريطانيا في مصر.

قبل النادى الأهلي على مضض التعاون مع نادي المختلط (الزمالك حاليًا)، والذي كان تحت سيطرة الأجانب آنذاك.

من خلال إقامة مباراة على أرض كل فريق تنافس فيها قطبا الكرة المصرية لأول مرة .

وكانت المباراة الأولى في يوم 9 فبراير عام 1917 على ملعب الزمالك.

وفاز الأهلي 1-0 بهدف سجله عبد الحميد محرم، ليخلد اسمه في تاريخ سجلات الكرة المصرية كأول هداف للقمة.

أهم بطولات النادي الأهلي:

إذا جئنا لأكثر كلمة ارتبطت بالنادي الأهلي منذ تأسيسه، فسوف نجدها دون تردد هي كلمة (بطولة).

وهذا يتفق تمامًا مع احتلاله صدارة الأندية الـ 30 الأكثر تحقيقًا للبطولات فى العالم.

متفوقا على كافة الأندية العالمية ذات الاسماء الرنانة حسب القائمة التي نشرتها صحيفة ميرور البريطانية.

رغم تجاهل الصحيفة لأكثر من 18 بطولة أخرى فاز بها الأهلي.

و توج  الأهلي بالعديد من الألقاب فى تاريخه سواء على المستوى المحلي، أو الإفريقي، أو العربي، أو الدولي.

أبرزها بطولة الدوري41 مرة أولها موسم 1948، وآخرها موسم 2019، وبطولة كأس مصر 36 مرة وحقق كأس السوبر المصرى 11 مرة وبالنسبة  للبطولات الأفريقية فتوج بدورى الأبطال 8 مرات وهو حامل الرقم القياسي وفاز بالكونفدرالية مرة واحدة .

وعلى مستوى كأس السوبر الأفريقى حصده 6 مرات، فضلا عن كأس الأفرواسيوى للأندية مرة واحدة، هذا على مستوى الفريق الكروى بخلاف بطولات ألعاب الصالات من سلة وطائرة وطاولة وكاراتيه وإسكواش.

نجوم لا تنسى

ولأن كرة القدم هي المتحدث الرسمي بإسم الألعاب الرياضية في مصر والعالم فإن تاريخ النادي في هذه اللعبة قد صنعه مجموعة من الأفذاذ التي مرت على النادى منذ تأسيسه  ولا يمكن نسيانهم بأي حال من الاحوال أمثال “مختار التتش،صالح سليم،حسين حجازي ،حسن حمدى،إكرامى ،صفوت عبد الحليم، محمود الجوهرى ،رفعت الفناجيلي ،عادل هيكل، مصطفى عبده،طه إسماعيل، طاهر أبو زيد، ربيع ياسين،ثابت البطل، أحمد شوبير،حسام حسن،سيد عبد الحفيظ،حسام غالى، عماد متعب،محمد أبو تريكة،ووائل جمعة”.

هذا بالطبع بالإضافة إلى ظاهرة مصر الكروية وأفضل من داعب الكرة بقدميه ولاعب القرن في مصر وصاحب اجمل الاهداف في تاريخ الكرة المصرية “محمود الخطيب” والذي هو بالمناسبة رئيس النادي الحالي .

والحقيقة أنه إذا أردنا أن نوفي هذا الكيان حقه فلن يكفينا مقال واحد وربما حتى لن يكفينا مجلد واحد ولكننا أردنا فقط مشاركة جماهير نادي القرن في الإحتفال بالذكرى ١١٣ للتأسيس أعادها الله علينا وعلى الأمة بالخير واليمن والبركات!!

كتب:تامر محمود متولي

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *