مقالات حرهمنوعات

الاكتئاب

الاكتئاب

ماذا لو لم يكن للاكتئاب وجود؟

ماذا لو كنت أشعر بالسعادة؟

أرى أن الجزء الجيد من قصتي ليس الجزء المحزن؟، تساؤلات قد يتساءلها مريض الاكتئاب، الاكتئاب ليس منطقيا للشخص المكتئب، الاكتئاب مرض يسبب:
– الحزن المستمر لدى الشخص المكتئب، يشعره بفقدان الأمل ولا يتمتع بنشاطات كانت تسعده من قبل.
– كما أنه يشعر بالوحدة.
– عدم فهم الآخرين لشعوره.
– عدم التقدير لمحاولاته في أن يخرج من هذا العالم الأسود، ولنتحدث في هذا المقال قليلًا عن هذا المرض.

الاكتئاب

يعد الاكتئاب من أصعب الأمراض التي يمكن تشخيصها، مثل: مرض السرطان له أشكال ودرجات كثيرة، وهذا ما يرفع من أخطاء التشخيص، ويمكن أن تكون أول نوبة للاكتئاب؛ نتيجة صدمة من الصدمات التي يتعرض لها الإنسان وعادة ما تكون صدمة اجتماعية كالفقدان، والنوبات التي تلي النوبة الأولى بلا سبب ودون شيء يحفز الاكتئاب، حتى إنه أحيانًا يصعب على مريض الاكتئاب أن يتعافى منه بسهولة، فأدوية علاج الاكتئاب تقلل من أعراض الاكتئاب إلى أن يأخذ العلاج النفسي مجراه.

كيف أعرف أنني مصاب بالاكتئاب؟

تم تحديد أعراض الاكتئاب بكتاب لتشخيص وتعريف الأمراض العقلية والنفسية بلغة مبسطة، ففي عام 1952م أنتج الاتحاد الأمريكي للطب النفسي كتاب يدعى ب “DSM-5” وإلى الآن يتم التغيير به.

اقرأ أيضًا: تخلص من القلق فالحياة أقصر من أن نقصرها… النصيحة الثالثة لحياة نفسية صحية

أعراض الاكتئاب

١- الاكتئاب معظم اليوم.
٢- عدم التمتع بمعظم الأنشطة اليومية.
٣- النقص أو الزيادة في الوزن دون اتباع نظام غذائي.
٤- بطء في التفكير والحركة.
٥- إرهاق غير عادي بشكل يومي.
٦- إحساس بانعدام قيمة الشخص وفقدان الأمل والشعور بالذنب.
٧- فقدان القدرة على التركيز.
٨- التفكير المستمر في الانتحار أو محاولة الانتحار، فلو كانت هذه الأعراض قد أصابت شخصا لمدة تتجاوز الأسبوعين، يعني ذلك أنه غالبا شخص مصاب بالاكتئاب.

اقرأ أيضًا: التراكمات النفسية والمواقف

أسباب الاكتئاب

١- النظرية الأولى للاكتئاب: والتي تشير إلى أن النقلات العصبية أحادية الأمين، هي نوع من أنواع المواد الكيميائية المسؤولة عن اتصال الخلايا العصبية ببعض، حيث تقول بعض الدراسات إن المصابين بالاكتئاب يعانون بعدد أقل من هذه المواد الكيميائية.

٢- النظرية الثانية للاكتئاب: وتوضح أن القشرة الحزامية في جزء في مقدمة المخ يسمي ب
‏Anterior، وهذا الجزء له وظائف عدة، منها تنظيم دقات القلب ولكن المهم هو توقع الأجر واتخاذ القرارات، فبعض الدراسات قد أثبتت أن هذا الجزء قد يعاني من مشكلة؛ نظرًا لأنه يساعد الإنسان على اتخاذ قراراته بشكل سليم وإحساسه بأنه قرار صحيح- يؤدي بأن مريض الاكتئاب أو من يعاني من هذه المعضلة لا يستطيع أن يأخذ القرارات الصحيحة.

٣- النظرية الثالثة للاكتئاب: ليونة المخ Neuroplacicty
فمريض الاكتئاب يرى كل ما هو سيء بحياته؛ لأن المخ لا يرى إلا الأشياء السيئة المحزنة، التي بجانبها أشياء كثيرة جيدة، ولكن هو لا يرى إلا السيء فقط، وفي طبيعة الإنسان المخ يخلق؛ ليضمن بقاءك سعيدا؛ لذلك فعدم رؤية المخ لهذه الأشياء الجيدة، قد يصعب على مريض الاكتئاب الكثير من الأشياء، وأولها أن يرى كم أن لحياته رسالة تستحق البقاء لأجلها.

علاج الاكتئاب

١- ضع لنفسك روتين.
٢- مارس الرياضة.
٣- تناول الأكل الصحي السليم.
٤- اطلب المساعدة.

في كتاب The Idoit Brian أعطى الكاتب:
‏Dean Burnett تشبيها عظيما وقال: ” فكرة الاطمئنان من صعوبة تخطي الاكتئاب، كأنك تطمئن شخصا قطع ذراعه أنه سيكون بخير مثلما كنت أنت بخير بعد أن جرحت أحد أصابعك”.
وكما قال الرسام: Vincent van Gogh
في الرسالة الأخيرة قبل وفاته لأخيه ثيو: ” عزيزي ثيو إلى أين تمضي الحياة بي؟، ما الذي يصنعه العقل بنا؟، إنه يفقد الأشياء بهجتها ويقودنا نحو الكآبة، أنني أتعفن مللا، لولا ريشتي والواني هذه أعيد بها خلق الأشياء من جديد، كل الأشياء تغدو باردة وباهتة بعدما يطؤها الزمن، ماذا أصنع؟”.
للأشياء القبيحة خصوصيتها الفنية قد لا نجدها في الأشياء الجميلة “،
” أريد أن أسافر عبر النجوم ولكن هذا البائس جسدي يعيقني”.

وأخيرا لو لم يكن للاكتئاب وجود لكان للإنسان راحة لن يعرفها إلا وإن حرم منها، المرض العقلي كالمرض الجسدي يحتاج للعلاج، ليس عيبا ولا عارا، العار هو أن تكون جزءًا من الجهل ليس أن يكون الجهل جزءًا منك، العار هو لعقول مرضت بدهاء الجهل و العادات والتقاليد، التي جعلت لأشخاص لم تعد موجودة بيننا أن تحدد لنا مصيرنا بطريقتها هي!

والعلاج الحقيقي للشخص المصاب بالاكتئاب هو أن يجد من يسانده ومن يعطيه أهمية حقيقية لمشاعره، من يريه الجانب الجيد من قصته، والتي يرفض عقله الاعتراف بها، يحتاج حقا إلى أن يشعر بمدى أهميته بهذه الحياة؛ حتى لا يأخذ سبيله نحو الموت على أنه الجزء الجيد من الحياه وهو عدمها.

اقرأ أيضًا: الاكتفاء بالنفس .. تعرف كيف تكتفي بذاتك

زر الذهاب إلى الأعلى